بين (رشِّنَا), و(وابِلِهِم), “لقدْ عُجِّلَتْ لهُم جنتُهُم في الّدنيا…!”

أكتوبر 24, 2008 عند 6:01 ص | أرسلت فى Uncategorized | أضف تعليق

ملحوظة:( الرشُّ) هو أضعف المطر, و(الوابل) أعظمه!

حينما كتب الأستاذ عامر بن بدارن (جا رش على الصفرة), أسرعت في دخوله لأرى تلك التحريات حول المطر, والتباشر به, والتفاؤل حياله, والدعاء من الجميع بالسيل والخير…! ولكن الذي خذل الجميع, أنه كان مجرد قطرة أو قطرتين, طارت منها أفئدة أبناء يعرب…!

الله, ما أجمل المطر, وماأعظم مرآه, وقد قالت العرب: (ثلاث تطمئن لها النفوس, الخضرة, والماء, والوجه الحسن)…!

العجيب أنني في تلك اللحظة, -لحظة الرش بدريتنا الصغيرة- كنت متضايقاً كثيرا, وقلقاً جداً بشأن (مظلتي), لأنها كسرت, نالها تصدع وانبعاج, وذلك بفعل المطر الشديد, وقوة هطوله في (سدني)…! حتى إن الحقيبة التي أحملها ازداد وزنها لتشرُّبها ذلك المطر, وخامر الماء شيئا من الأوراق, وأعتقد جازماً أننا لم نر مثيلا له في السعودية منذ سنوات…! وحينما يحدث مثيله, تفيض الأرض, ويغرق الناس, كما حدث في الرياض قبل سنين, وكما يحدث الآن في اليمن والمغرب, وبلدان أخرى أصبح الغيث عليها نقمة, يبعث على الرعب…!

في يوم سابق في (مدينة برزبن), وبعد انقطاع طويل للمطر, أنشأ الله سحاباً مكفهرا متراكبا, فكأنما انشقت السماء انشقاقاً, فجادت مطراً كأفواه القِرَبِ, كان طبقاً سحاً, مجلجلاً, لاانقطاع بين قطراته, وبدت السماء من قصف الرعد كأنها تعيش حالة حرب مستعرة, والبرق يخطف الأبصار, لايطفأ نوره, ولايهدأ وميضه, حتى ظننت النهار قد خرج… وصمَّت الآذان انفجارات مدوية عظيمة… جعلت البيت تغلق أنواره, وتقطعت الكهرباء تارة وتارة…! استمرت حالة الاستنفار هذه مايزيد على أربع ساعات…!

والعجيب أنني حين خرجت بعدها في البكور, لم أجد أثراً لتلك المعركة الحامية, ولابقعة ماء واحدة قلّت أو كثرت…!

وكل من يتصل بي, يسألني سؤالا عارضاً, عن الأجواء في (برزبن), وعن الطبيعة فيها!, وكنت لاأتخاذل في إمدادهم بالأخبار التي تظمأ لها النفوس (الصفراوية), وأهمها المطر, والطبيعة الخلابة, وكانت ردة الفعل التلقائية التي يرجز بها الأحباب: هؤلاء قوم عجلت لهم جنتهم في الدنيا, ومن ثم يردفون, أما نحن فلنا جنة الآخرة… اللهم بلغناها…!

Advertisements

اكتب تعليقُا »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

المدونة لدى وردبرس.كوم.
Entries و تعليقات feeds.

%d مدونون معجبون بهذه: